الرئيسية الإدارة أكاديميا الأخبار الصور المنتدى العلامات إتصل بنا
 الأخبار
 الصور
 المدرسة
 الإدارة
 أكاديميا
 الروزنامة السنوية
 قسم الطلاب
 قسم الأهل
 قسم المعلمين
 الإتصال بالمدرسة
 ملفات للتحميل

 ≡ تسجيل دخول

الثقافة جزء من المعرفة

في أول ندوة ثقافية لقسم اللغة العربية للشاعر الأديب والصحفي ياسر علي



 استضافت ثانوية الإيمان الأستاذ ياسر علي ليحاضر في طلاب وطالبات المرحلة الثانوية حول هموم الشعر نشأته تطوره، ومواضيعه، قدم للمحاضرة د. محمد ضاهر معرفاً بالشاعر ومفتتحاً أول لقاء ثقافي في سلسلة " لقاء مع أديب" والتي ينظمها قسم اللغة العربية بالتعاون مع نادي الصحافة، حضر اللقاء المشرفة التربوية ماي منصور، ومجموعة من المعلمين والمعلمات من قسم اللغة العربية..

 
الشعر وسيلة اعلامية
بعد الترحيب والتعريف القى الشاعر كلمة عرّف بها الشعر قديماً وحديثاً مدعماً أقواله بأمثلة من المجتمع، وقد ركز على أن الشعر هو الاعلام لكل مجتمع، ولولاه لما عرفنا أخبار الامم التي سبقتنا، واستشهد على ذلك بمعجزة القرآن الكريم الذي لم يلتزم بالقوافي الشعرية لكنه كان معجزة بحق، ثم انتقل إلى عديد الأمثلة الأخرى فذكر بدور الشعر في الدعوة الإسلامية واستشهد بالشاعر حسان بن ثابت الذي دافع عن الرسول عن طريق هجاء الكفار، اضافة إلى المتنبي وقصته مع كافور الاخشيدي، وحادثة عمورية التي جسدها أبو تمام في شعره بمنتهى الدقة والواقعية، وصولاً إلى صلاح الدين وتحرير القدس الذي وثقه القاضي الراضي..
 
الاعلام ووسائله الحديثة
أثار الشاعر قضية هامة حين تناول في محاضرته دور الاعلام الحديث، حيث بيّن أن الرواية تقدمت على الشعر، كما تنوعت أشكال الشعر، بدءاً من الشعر العمودي وهو الأصل إلى شعر التفعيلة الذي لا يلتزم بالقافية. فشعر الحداثة الذي لم يتقيد بالقافية ولا بالتفعيلة، ثم ظهور شعر الطلاسم!! 
 
 
بين الأغاني والأناشيد
وتابع الشاعر ياسر علي موضحاً أن لا فرق بين الأغاني والأناشيد انما الاختلاف بالمضمون، وأما الالتزام فيعني أن تكتسب شعراً باحترام أو من غير احترام. 
تحديات الشعر
 
مع التقدم المتسارع تواجدت وسائل أخرى تتحدى الشعر منها التلفاز وما يقدمه، والانترنت الذي بات في متناول الجميع وشغل الأجيال عن المتابعة والمطالعة، ثم ظهور الروايات ومع ذلك يبقى الشعر هو السيد لأنه بحاجة إلى التعمق، بعد تطور شكل القصيدة ومضمونها في أمور كثيرة حيث أصبحت القصيدة لا تتجاوز (12) بيتاً فيما كانت سابقاً تتجاوز (100) بيت. 
 
مداخلات
 
وفي نهاية الندوة الثقافية أُفسح في المجال  لعرض اسئلة ومداخلات الطلاب التي أظهرت قدرتهم الثقافية العامة خاصة وان ما عرضه الشاعر في ندوته جزء من مناهجهم الأدبية، وقد تنوعت اسئلة الطلاب وبخاصة حول الشعر وهموم القضية الفلسطينية، والمعايير السياسية المؤثرة على الإنسان، والفرق بين الشعر الذاتي والخيالي.. وقد أجاب الشاعر على جميع الأسئلة التي تجاوزت العدد المقرر وكان سعيداً بذلك. 
وتجدر الإشارة إلى أن الطلاب استمعوا في نهاية الندورة إلى نماذج من قصائد الشاعر السياسية والاجتماعية والغزلية وكان التفاعل مع معاني القصائد واضحاً من خلال التصفيق المتواصل. 
هذا وقد كان لنادي الصحافة باعضائه الجدد لقاء مع الشاعر في مكتبة المدرسة حيث سألوه عن أمور متعددة وأجاب عليها معجباً بطرحهم هذه النوعية من الأسئلة.. وفي نهاية اللقاء اصطحب د. ضاهر الشاعر إلى الإدارة حيث قدم أ. كامل كزبر درعاً تذكارياً للشاعر ياسر علي شاكراً له حضوره ومحاضرته.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

ثانوية الإيمان - 31-10-2018


أضف هذه الصفحة إلى مفضلتك حفظ الصفحة طباعة الصفحة أرسل لصديق أضف إلى فيس بوك أضف إلى ويندوز لايف أضف إلى ياهوو أضف إلى غوغل عودة


الثقافة جزء من المعرفة :: ثانوية الإيمان - صيدا
 

ثانوية الإيمان - التابعة للمركز الثقافي الإسلامي الخيري في صيدا
البستان الكبير - منطقة الوسطاني - البوليفار الشرقي - خلف مبنى MTC Touch
هاتف: 585 729 7 961+ / 987 724 7 961+ / فاكس: 845 720 7 961+
ص.ب. صيدا 568 / بريد إلكتروني: [email protected] / موقع إنترنت: www.ihs.edu.lb